الأمير خالد الفيصل نعم الرجل و نعم القائد


الأمير خالد الفيصل نعم الرجل و نعم القائد


940-e1388526744961

محمد بن مبارك الزايد

انتابني شعور بالفرح و البهجة حينما نما إلى علمي نبأ تعيين صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل وزيرا للتربية و التعليم ، و هذا الاختيار لم يأت من فراغ أبدا ، بل جاء وفق رؤية مسترشدة و فكر مستنير راعى فيها ولي أمر المسلمين في هذه البقعة الطاهرة مستجدات الأمور و ما تستلزمه من اتحاذ قرارات مصيرية تصب في خدمة الجميع .

إن هذه الخطوة المباركة من لدن خادم الحرمين الشريفين رأت في شخص الأمير خالد ذلك الرجل القيادي الفذ الذي نهل العلم و ارتقى فيه درجات عالية متتلمذا على يد رجال مخلصين أفنوا أعمارهم في البناء و التطوير ، إنني أعني بهؤلاء الرجال أبناء مؤسس هذا الوطن الشامخ الذين أدركوا و منذ أمد بعيد أن العلم و العمل هما الكفيلان بوجود النهضة و استمرارها .
لقد تولى الأمير خالد في هذه الدولة المباركة مناصب عدة جعلت منه مفكرا ملهما و فارسا صنديدا متأهبا لحمل الأمانة بكل صبر و شجاعة و تمكن ، و لا غرو في ذلك و لا عجب ، فمن تربى في مثل هذه الأجواء الصحية سينعم بالشموخ و الصلابة و سيحظى بالإرادة و التصميم على بذل الجهود و بلورتها في سبيل مصلحة الفرد و الجماعة و الوطن ، إن الأمير خالد حقا لنعم الرجل و نعم القائد .


أضف تعليق